مهرجان قلة الأدب الفلسطيني بمانشستر

جاي علي بالي أدون بس ما في روح


عملوا المهرجان حضرنا و خلص و روحنا

و كل مهرجان و إنتو طيبين

كلمة مهرجان عجيبة يعني تعطيك أحساس بالتهريج

هي هون دقيقة نسبيا بس بشكل عام لما الواحد يكون حابب يحكي

Literature festival


شو يحكي ؟؟؟

المهم يعني هما كانو يومين بس شو يومين
كان بودي أخلص ندوة واحدة من أولها لأخرها
بس عبث ….. يعني أنا إكتشفت إني متواضع يعني شو هالمهرجان هاد
بس الواحد بيقعد علي الطاولة يفتحلك هالكتاب اللي كتبوا و يبلش يسمع
يعني هو لو اللي مكتوب منيح ما كنت إعترضت بس و البقرة المقدسة اللي الصار حرام

و كل شوي واحد من الجمهور بيرفع إصبعو و يحكي أنا بعمل ماجستير ولا دكتوراة في الكتاب الفلاني للكاتب العلاني و أنا راسي يلف
و لك هاد مش الكتاب اللي عمينقرا

إيييه و الله إذا هيك ما بلوم اللي بيعملوا ماجستير و دكتوراة في اللهوت و الشريعة

هاد غير أسئلة الجمهور

أيش الفرق بين الأقصي و الحرم القدسي ؟
ليش العمليات الإنتحارية مش عم تتناول الأدب و الإعلام؟
شو بتحس لما تكتب؟
هل الحنين بيأثر عليك في كتاباتك؟

صدق الشيخ أحمر فعلا شعب أخو منيوكة

المهم

لا ننسي الجوانب الإيجابية:

1) يعني في حفل الإستقبال الفلافل و الفتوش و الحمص و شاوارما و رز ببلاش
أنا أكلت 3 صحون و الفول (قده) أكل 2 بس يا حرام

2) نازك الملائكة و فدوي طوقان أخطاء تاريخية مش راح تتكرر كتير بين نساء الشرق الأوسط و الحمدلله

3) اللي ما شاف ريم كيلاني علي المسرح و لا علي الأقل سمعها غلطان

4) كان في أكم من مزة أأأأأأأأأأأأسلام

و نتيجة أنا اللي أستاهل و هز يا وز
و مواقع النجوم ( و هو قسم لو تعلمون عظيم ) الهز أشرف

ملاحظة أنا ما حكيت أسماء الكتاب مش لأني مؤدب بس لأنو كان في شخصين محترمين في ال”مهرجان” الأدبي و لا نزكي علي الله أحد


بوسة

و الله أنا مش عارف
يعني أنا مزاجي متقلب أكتر من الله شخصيا
المهم…… راح أحكي القصة


أنا يا شباب بدرس في برطانيا و خلصت و زي ما أنا خلصت
في ناس خلصت و كان من هادول بنت


في البداية معرفتي فيها كانت باردة لأنو مكنتش عارف أصنفها سخيفة و لا ساذجة
المهم بعد عدة مشادات علي مناقشات علي مناسبات خلصت السنة
و علي المحطة لما كانت حتسافر كنت هناك
و شوهت هي إغنية ولا إتنين لفيروز و أنا دخنت ما يفترض إنو سيجارتي الأخيرة
و لما كان الباص خطر علي بالي إني مفروض أبوسها علي خدها
حكيت لحالي شو مالك مكبر القصة أول مرة تبوس مع السلامة؟؟؟
هي كانت بودية مبالغ فيها بتنهي طقوس السلام
و أنا كل اللي بفكر فيه البوسة علي الخد
فجأة صارت التفاصيل معقدة
علي أي خد …. طيب هلء و لا بس يوقف الباص
مش فاكر أخر الكلمات كانت فيها بسمات كتير و هز راس و أنشاللهات
لكن اللي فاكره منيح أني مديت يدي علي طولها
و سلمت زي ضابط عسكري بيستلم وسام ما
حتي الإبتسامة ألغيتها و حطيت السيجارة بتمي
المشكلة هي كنت مستني نظرة يكون فيها رسالة ما لكن بح … الرقم المطلوب خارج نطاق التغطية

علي أي حال …..الأن مش قادر أصنفها سخيفة و لا ساذجة
بس لما أفتكر هديك اللحظة بسأل نفسي و لك ليش ما بوستها ؟؟

أنا شخص مزاجي أكتر من الله شخصيا

عبث

خلصنا الماجستير و إنضممنا لسوق العاطلين عن العمل مرة أخري و كلو سمك لبن تمر هندي

يلا بكرة ألف بعربية ترمس علي كورنيش نوتنجهام