ْمُزَة

ملاحظة: مُسيريلو تعني “مصرية” هو تحريف يوناني لكلمة مسيرلي التركية و تعني مصري، في سياق الأغنية بتصور بأن الترجمة للعربية مفروض تكون “مزة”

شاهدت فيلم “بلب فيكشن” في صيف ٢٠٠٣ بعد أسبوع من عيد ميلادي الحادي و العشرين، في ذاك العمر من السهل إبهارك خصوصا لو كان هناك ما يبهر فعلا، أحببت الفيلم جدا بكل تفاصيله بما فيها الموسيقى لكن وقتها كنت أعيش في بيئة معقمة في الإسكندرية و لم أكن على إتصال بمن يشاركني هوسي بالأشياء الصغيرة مثل موسيقى فيلم كفيلم “بلب فيكشن” فنسيت الموضوع.

 

و في صيف ٢٠٠٦ كنت قد إنتقلت إلى نوتجهام لأتمام دراسة الماجستير و عدت في زيارة سريعة للإسكندرية و سمعت أغنية “Pump It” في إحدى المقاهي، تذكرت اللحن من الفيلم القديم و أحببت لو أعرف من أين أتى اللحن، أزعجني كيف أستغلت الفرقة اللحن و خلقت مسخا منه لكن على الأقل الأن لدي أسم أستطيع منه البحث عن أصل اللحن.

في تلك الفترة ويكبيديا لم تكن بعد الأم الحنون للباحثين عن الأشياء الصغيرة و الغريبة و لكن جوجل لم يكن بالبخيل و أعطاني مؤشرات مفيدة و منه أكتشفت العظيم ديك دايل و أدائه العبقري لمُسيريلو و منه تعرفت على العديد من العباقرة كجيمي هندركس و غيره، أداء ديك هو الذي إستخدمه تورنتينو في فيلمه بلب فيكشن و كان ذلك أمرا حسنا 🙂 لكن و على الرغم من معرفتي لأسم اللحن و قصة الأغنية إلا إننا لم أصل بعد للنسخة الأصلية.

 

و مع تطور اليوتيوب و ويكيبديا أصبح من الممكن لشخص يعيش في بريطانيا أن يسمع لحن كتبه فنان يوناني أغرم بفتاة مصرية قبل ٨٦ عام، بحسب الويكيبيديا أقدم تسجيل لها كان عام ١٩٢٧  و لمزيد عن تاريخ الأغنية و اللحن هنا صفحة الويكبيديا الخاصة بالأغنية. و هنا أضيف تسجيل قديم للأغنية قامت به شركة كولومبيا للصوتيات عام ١٩٤٠ أداء نيكوس روبانيس.

 الكلمات الأصلية بسيطة و خفيفة أو على الأقل الترجمة الإنجليزية توحي بذلك لكن المثير للإهتمام هو أن اللحن ركب عليه كلمات جديدة  مع كل لغة غنت به الأغنية فمثلا النسخة العربية الوحيدة على حد علمي بعيدة جدا عن الكلمات الأصلية. النسخة العربية سميت “أمال” أداء كلوڤيس الحاج من لبنان.

 

و بس يا سيدي لو اللحن عجبك دور على تنويعاته المختلفة أنا متأكد بأنك ستجد ما يدهشك 🙂

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *